السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

صباحُكم / مساؤكُم عاطر بكل ما تُحبون أعزاءنا أعضاء Q8handasa المُميزين

عُدنا للانطلاقة من جديد و العودُ أحمدُ

و كأننا نشعر بصفحات المنتدى المُشتاقة لكتاباتكم و أحاديثكم القيّمة تُرحب بكم فردآ فردآ ضمن أروقتها

سُعداء بعودة منتدياتنا الحبيبة و بلقياكم فيها من جديد ، آملين بأن يحوز التغيير على رضاكم

و كُلنا أذن صاغية لاقتراحاتكم البنّاءة

أوقات طيبة و نافعة نتمناها لكم بإذن الله

ودٌ و إخاء و في منتديات Q8handasa أحلى لقاء ^_^


قريبا .. ؟ قريبا .. ؟ قريبا .. ؟


تفعيل العضوية طلب كلمة مرور جديدة إعادة طلب رسالة التفعيل


إضافه إهداء - الإهدائات >> handasiah الي .... : مساء الخير جميعا..صارل 4 سنين مو داشه المنتدى اياااام دخلته وانا مستجدهوالحين ادخه وانا خريجة:) Eng. MaNaWeE الي للجميع : السلام عليك ... أين أنتم ؟؟؟؟؟؟؟ @@ beauty eng الي ضرووورييي : متي موعد امتحان الdsb عند الدكتور محمود حبيب ضروووري تكفووون الخبره الحديثه للتدريب الي للجميع : يتشرف مركز الخبره الحديثه للتدريب والاستشارات بالانضمام الى اسره المنتدى الرائع .. وشكراا Valencianista-7 الي للجميع : \ تِسعة أعشار حُسن الخُلقْ ، التغافل *الإمام أحمد engineerh 9`3eerh الي .... : 3odna wel 3oud a7md .. 7dy eshtgt 7g hlmuntada :) MEC.KHALED الي الكل : مكرمة أميرية قيمتها 1000 دينار لكل كويتي ^^ MEC.KHALED الي العالم : ياناس الفاينال وقته غلط مع كاس آسيا :$ AMORA الي all : اللهم لا سهل الا ما جعاته سهلا و انت تجعل الحزن اذا شئت سهلا ... موفقيين بالفاينل Valencianista-7 الي \ : ~ اللهم أغنِنَا بالعلم، و زيّنا بالحِلم، و أكرمنا بالتقوى، و جمّلنا بالعافية ~


+ الرد على الموضوع
صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1 2 3 4 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 40

الموضوع: نثار من الأدب

  1. #21
    أدركُ بأن هُناك مكاناً لك
    حالة الإتصال: بوح الذات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 697
    تاريخ التسجيل: Oct 2005
    الاقامة: في تلك الذّاكرة التي لا حدّ لها
    المشاركات: 649
    التقييم: 10

    آخر مواضيعي
     
    coming soon ...
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة واسعة الآفاق

    عندما أتصفح موضوعك أشعر و كأنني بصالون أدبي رفيع المستوى

    تذكريني ب(مدام دي ستال) عندما كانت تعمل جاهدة من أجل إنتشار النوادي الأدبية آنذاك :-)
    .........................

    المفضليات
    سميت بذلك نسبة إلى المفضل الضبي العالم والراوي الكوفي الثقة(ت نحو 178هـ) وهي مئة وست وعشرون قصيدة ومقطوعة، كما وردت في شرح ابن الأنباري،أضيفت إليها أربع قصائد وجدت في النسخ المخطوطة التي وصلت إلينا فيكون مجموع قصائدها مئة وثلاثون قصيدة. وقد اختلف حول هذا العدد قال ابن النديم ((هي مئة وثمانية وعشرون قصيدة وقد تزيد وتنقص وتتقدم القصائد وتتأخر بحسب الرواية عن المفضل والصيحة التي رواها عنه ابن الأعرابي)).

    ورواية ابن الأعرابي هي الرواية التي اعتمد عليها ابن الأنباري في شرحه للمفضليات، إذ يذكر في مقدمة شرحه سندا كاملا لروايته ينتهي بابن الأعرابي تلميذ المفضل الضبي.

    وثمة خلاف بين بعض الباحثين -قدماء ومحدثين-حول المفضليات في أمور منها:
    1-أيمكن اعتماد رواية ابن الانباري أصلا لما رواه ابن الاعرابي تلميذ المفضل؟
    2-هل المفضليات كما انتهت إلينا من اختيار المفضل الضبي وحده، أم أن هناك من شاركوه في هذا الاختيار؟
    3-إذا كانت الأصمعيات- المنسوبة إلى الأصمعي-تلتقي مع المفضليات في تسع عشرة قصيدة فهل جاء ذلك من غير قصد أم قصد من الأصمعي مع استقلال كل كتاب منها بنفسه أم هذا الالتقاء كان نتيجة لتداخل روايتي المفضليات والأصمعيات؟
    أم لان الكتابين في الأصل كتاب واحد استأثر المفضل بأكثره والأصمعي بأقله؟

    وإذا كان بعض الباحثين المحدثين يثق في رواية ابن الأنباري للمفضليات استنادا إلى رفعه لها إلى ابن الأعرابي فإن آخرين يتخذون من نص لابن الانباري دليلا على عدم الثقة بهذه الرواية، ذلك ان ابن الانباري بعد ان ذكر خبر كتابتها إملاء في مجالس أبي عكرمة الضبي الذي أخذها بدوره عن ابن الأعرابي قال((وكنت أسأل أبا عمرو وبندار الكرخي وأبا بكر العبدي ، وأبا عبدالله محمد بن رستم والطوسي وغيرهم عن الشئ بعد الشئ منها فيزيدونني على رواية أبي عكرمة الضبي البيت والتفسير وأنا أذكر ذلك في موضعه إن شاء الله فلما فرغت منها صرت إلى أبي جعفر أحمد بن عبيد ابن ناصح فقرأتها عليها إلى آخرها وشعرها وغريبها فأنكر على أبي عكرمة أشياء))

    ومعنى هذا في رأي هؤلاء أن رواية ابن الانباري كما انتهت إلينا لم تقتصر على رواية ابن الأعرابي، بل أضيف إليها أشعار أخرى
    - يتبع-
    التعديل الأخير تم بواسطة بوح الذات ; 06-26-2006 الساعة 12:17 PM
    لقد كُنتَ في صميم القلبِ و لهذا لم يستطع أن يعثُر عليكَ قلبي حين كان يجوبُ الآفاق ، لقد اختفيت عن حُبّي و آمالي حتّى النهاية لأنك كُنتَ موجُوداً فيها ، لقد كُنت أعمق بهجةٍ في لُعبةِ شبابي و حين كُنتُ مشغولةً باللُّعبةِ كانت البهجةُ قد تسلّلت إلى قلبي ، لقد كُنت تُغنّي فِي كُلّ نشوةٍ مِن حياتي ، أمّا أنا فقد نسيتُ أن أُغنّي مِن أجلك

  2. #22
    لا يزالُ العودُ أخضَر
    حالة الإتصال: Eetilafiya^Forever غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 840
    تاريخ التسجيل: Jan 2006
    الاقامة: AL_EETILAFIYA
    المشاركات: 1,442
    التقييم: 10

    آخر مواضيعي
     
    coming soon ...

    =) =) =)


    إن المباديء و الأفكار في ذاتها _ بلا عقيدة دافعة_ مجرد كلمات خاوية أو على الأكثر معانٍ ميته !
    و الذي يمنحها الحياة هي حرارة الإيمان المشعة من قلب إنسان !
    لن يؤمن الآخرون بمبدأ أو فكرة تنبت في ذهن بارد , لا في قلب مشع !
    _سيد قطب_

    كأن ما يملأ النفس يملؤ الكون !

    " إننا لا نكتُب بالمداد , ولكن بدَمِ القَلب ,
    فعُذراً إن ظهرت آثارُ الجراح في سُطورنا "
    _عصام العطّار_




    :: وداعـــــاً ::

  3. #23
    أدركُ بأن هُناك مكاناً لك
    حالة الإتصال: بوح الذات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 697
    تاريخ التسجيل: Oct 2005
    الاقامة: في تلك الذّاكرة التي لا حدّ لها
    المشاركات: 649
    التقييم: 10

    آخر مواضيعي
     
    coming soon ...
    ومن الباحثين من يرى أن المفضليات برواية ابن الانباري عن ابن الاعرابي وعددها مئة وست وعشرون قصيدة جميعها من اختيار المفضل الضبي وروايته ومنهم من يرى ان المفضل الضبي لم يختر منها إلا القليل استنادا إلى ما يذكره الرواة من أن المفضل الضبي قال((كان إبراهيم بن عبدالله بن الحسن متواريا عندي، فكنت أخرج وأتركه فقال لي:إنك إذا خرجت ضاق صدري فأخرج إليّ اشياء من كتبك أتفرج به ، فأخرجت له كتابا من الشعر فاختار منها السبعين قصيدة التي صدرت بها اختيار الشعراء ثم أتممت عليها باقي الكتاب))

    كما يضيفون إلى ذلك مارواه أبو علي القالي في أماليه عن أبي الحسن علي بن سليمان الأخفش عن أبي جعفر محمد بن الليث الأصفهاني قال:
    ((أملي علينا أبو عكرمة الضبي المفضليات من أولها إلى آخرها، وذكر أن المفضل أخرج ثمانين قصيدة للمهدي وقرأت على الأصمعي فصارت مئة وعشرين))

    ومعنى هذا أن الأصمعي حين قرأ عليه تلاميذه المفضليات الثمانين أضاف إليها وأضافوا مجموعة أخرى من القصائد.

    من ثم يرى أنصار هذا الرأي -الذين وثقوا بهذه الأخبار-أن المفضليات كانت في الأصل سبعين قصيدة اختارها إبراهيم بن عبدالله بن الحسن،ثم أضاف اليها المفضل الضبي عشر قصائد فصارت ثمانين وهي التي ألقاها على المهدي في خلافة أبي جعفر المنصور ثم قرئت هذه القصائد على الأصمعي فأقر بصحة روايتها عن الشعراء وزاد في بعض قصائدها ثم جاء من بعد الأصمعي من زادوا في القصائد حتى اختلطت كلها، وأن الثمانين قصيدة التي اختارها إبراهيم بن عبدالله والمفضل لا يمكن الاهتداء إلا إلى القليل منها استنادا إلى خبر الرواية حين يشير مثلا إلى مناسبة اختيار المفضل لقصيدة من هذه القصائد.

    وسواء صح هذا الرأي أو ذاك فالذي يجمع عليه الرأيان -أو أنصار الرأيين-أن هذه المجموعة صحيحة الرواية عن أصحابها الشعراء وأنها بعيدة عن الشك والوضع والنحل باستثناء أبيات قليلة أشار الشراح إليها في مواضعها.
    وبعد ، فالمفضليات-كما ذكرنا مجموعة من القصائد المختارة من الشعر القديم وهي لسبعة وستين شاعرا منهم نحو سبعة وأربعين جاهليا منهم :بشامة بن الغدير، وبشر ابن أبي خازم، وتأبط شرا وذو الإصبع العدواني والشنفرى والمرقش الاصغر والمسيب بن عَلس

    الأصمعيات
    سميت بذلك نسبة إلى جامعها الأصمعي ( عبدالملك122-216هـالراوي والعالم البصري الثقة) وقد مر بنا أن ثمة رأي يذهب إلى أن المفضليات والأصمعيات كانتا في الأصل كتابا واحدا اشترك في اختيار قصائده كل من المفضل الضبي والأصمعي وآخرين-وهذا رأي أحمد محمد شاكر وعبدالسلام هارون-ذلك أنهما وجدا نسخة مخطوطة بدار الكتب المصرية بخط العالم اللغوي الشنقيطي نقلها من نسخة مخطوطة بإحدى مكتبات الآستانه .

    وتبلغ قصائد الأصمعيات اثنتين وتسعين قصيدة ومقطوعة موزعة على 71 شاعرا، منهم أكثر من أربعين شاعرا جاهليا منهم مهلهل بن ربيعة وقيس بن الخطيم والممزّق العبدي وأبو دؤاد الايادي وسلامة بن جندل وتأبط شرا وعروة بن الورد ودريد بن الصّمّة وأعشى باهلة والسموءل وأخوه سعية اليهوديان والمنخل اليشكري والحارث بن عباد.

    جمهرة أشعار العرب
    تنسب هذه المجموعة إلى أبي زيد محمد بن أبي الخطاب القرشي في أكثر النسخ المخطوطة للجمهرة وفي عامة المصادر القديمة والحديثة وقد انفردت نسخة خطية للجمهرة بمعهد المخطوطات بالجامعة العربية وهي أقدم النسخ،إذ نسخت سنة 683هـبنسبة الكتاب إلى محمد بن أيوب العزيزي وكل المصنفين-القرشي والعزيزي- مجهولان.

    تشمل جمهرة أشعار العرب على مقدمة وثمانية أبواب وقد عرض المؤلف في مقدمته للغرض من تصنيف الكتاب ثم انتقل الى الباب الاول حيث قسمه خمسة فصول تناول فيها:
    1-القرآن الكريم وألفاظ العرب
    2-أول من قال الشعر
    3- ماروى عن النبي صلى الله عليه وسلم حول الشعر والشعراء ، مستطردا إلى ذكر تفضيل بعض الشعراء.
    4-قول الجن على ألسنة البشر.
    5-أخبار الشعراء وطبقاتهم.

    أما الباب الثاني فأفرده للقصائد السبع الطوال-المسماة بالمعلقات-وقد أسقط منها معلقتي الحارث وعنترة وأثبت مكانهما معلقتي الأعشى والنابغة. ثم تتوالى الابواب بعد ذلك حيث يخصص كل باب منها لسبع قصائد لسبعة شعراء، ويحمل كل باب منها اسما من الاسماء المختارة وهي:
    -يتبع-
    التعديل الأخير تم بواسطة بوح الذات ; 06-28-2006 الساعة 01:01 AM
    لقد كُنتَ في صميم القلبِ و لهذا لم يستطع أن يعثُر عليكَ قلبي حين كان يجوبُ الآفاق ، لقد اختفيت عن حُبّي و آمالي حتّى النهاية لأنك كُنتَ موجُوداً فيها ، لقد كُنت أعمق بهجةٍ في لُعبةِ شبابي و حين كُنتُ مشغولةً باللُّعبةِ كانت البهجةُ قد تسلّلت إلى قلبي ، لقد كُنت تُغنّي فِي كُلّ نشوةٍ مِن حياتي ، أمّا أنا فقد نسيتُ أن أُغنّي مِن أجلك

  4. #24
    أدركُ بأن هُناك مكاناً لك
    حالة الإتصال: بوح الذات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 697
    تاريخ التسجيل: Oct 2005
    الاقامة: في تلك الذّاكرة التي لا حدّ لها
    المشاركات: 649
    التقييم: 10

    آخر مواضيعي
     
    coming soon ...
    أعضاء نادينا الكرام
    نعتذر عن تجاهلنا للموضوع لإيام طوال

    لكننا نتمنى منكم الرد
    "من يرغب بإستمرار الموضوع يخبرنا بذلك "

    وشكراً لكم :)
    لقد كُنتَ في صميم القلبِ و لهذا لم يستطع أن يعثُر عليكَ قلبي حين كان يجوبُ الآفاق ، لقد اختفيت عن حُبّي و آمالي حتّى النهاية لأنك كُنتَ موجُوداً فيها ، لقد كُنت أعمق بهجةٍ في لُعبةِ شبابي و حين كُنتُ مشغولةً باللُّعبةِ كانت البهجةُ قد تسلّلت إلى قلبي ، لقد كُنت تُغنّي فِي كُلّ نشوةٍ مِن حياتي ، أمّا أنا فقد نسيتُ أن أُغنّي مِن أجلك

  5. #25
    لا يزالُ العودُ أخضَر
    حالة الإتصال: Eetilafiya^Forever غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 840
    تاريخ التسجيل: Jan 2006
    الاقامة: AL_EETILAFIYA
    المشاركات: 1,442
    التقييم: 10

    آخر مواضيعي
     
    coming soon ...

    لا يوقف

    أنــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــا

    إن المباديء و الأفكار في ذاتها _ بلا عقيدة دافعة_ مجرد كلمات خاوية أو على الأكثر معانٍ ميته !
    و الذي يمنحها الحياة هي حرارة الإيمان المشعة من قلب إنسان !
    لن يؤمن الآخرون بمبدأ أو فكرة تنبت في ذهن بارد , لا في قلب مشع !
    _سيد قطب_

    كأن ما يملأ النفس يملؤ الكون !

    " إننا لا نكتُب بالمداد , ولكن بدَمِ القَلب ,
    فعُذراً إن ظهرت آثارُ الجراح في سُطورنا "
    _عصام العطّار_




    :: وداعـــــاً ::

  6. #26
    أدركُ بأن هُناك مكاناً لك
    حالة الإتصال: بوح الذات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 697
    تاريخ التسجيل: Oct 2005
    الاقامة: في تلك الذّاكرة التي لا حدّ لها
    المشاركات: 649
    التقييم: 10

    آخر مواضيعي
     
    coming soon ...

    ونعود من جديد

    عزيزتي/ إئتلافية فور إبفر
    أشتعل المكان نوراً بحضوركِ الجميل

    وإعلمي بأنك الرابحة بمرورك هنا أمام هذا الكم الهائل من المعلومات، والقادم مذهل

    *رأيت موضوعي هذا في المنام أكثر من مره :? :?:
    لذلك أعود بحماس أكبر من أجل إكماله :arrow:
    ..............


    المجمهرات (جمع مُجَمهر ، أي مجموع أو محكم الخلق أو الصناعة)
    وهي للشعراء: عنترة، وعبيد بن الأبرص،وعدي بن زيد،وأمية بن أبي الصلت،وخِداش بن زُهير ، والنمر بن تَولَب.

    المنتقيات (من قولهم انتقى الشئ ، أي اختاره أو من المنقّى أي المخلص من الشوائب) وهي للشعراء:
    المسيّب بن عَلَس ، والمرقش الاصغر وعروة بن الورد ومهلهل بن ربيعة ، ودريد بن الصّمّة، والمتنخل الهُذلي.

    المذهبات ( لنفاستها أو من قولهم : كالطراز المذهب) وشعراؤها:
    حسان بن ثابت، عبد الله بن رواحة ومالك بن عجلان ، قيس بن الخطيم ، أُحَيحَة بن الجلاّح ، أبو قيس بن الأسلت ، عمرو بن امرؤ القيس

    المراثي
    وشعراؤها: أبو ذُؤيب الهذل، محمد بن كعب الغنوي ، أعشى باهلة ، علقمة، أبو زيد الطائي ، متمم بن نويرة ومالك بن الرّيب.

    المشوبات ( أي قصائد الشعراء المخضرمين وكأن حياتهم قد شابها الكفر في أول عهدها ، من قولهم شابَ الشئ: غيره أي خالطه) وشعراؤها:
    نابغة بني جعدة ، كعب بن زهير ، القُطامي، الحطيئة ، الشّمّاخ، عمرو بن أحمر ، تميم بن أُبي بن مقبل.

    الملحمات (من قولهم لحم الشئ أي لامه، ولحم الأمر: أحكمه وأصلحه ويقال حبل ملاحم أي شديد الفتل) هي لشعراء من بني أمية وهم جرير والفرزدق والأخطل، عبيد الراعي، ذو الرّمّة والكميت، والطّرمّاح.

    * تضم الجمهرة إذن تسعا وأربعين قصيدة موزعة على سبعة أقسام في كل قسم منها سبع قصائد طوال. وهذا ولا تبلغ رواية الجمهرة مبلغ المفضليات والأصمعيات من الثقة. إذا استثنينا رواية المعلقات لشهرتها التي منعت الرواة من العبث بها-ذلك أننا نجد في الجمهرة إشارات كثيرة إلى أبيات تنسب إلى غير من نسبها إليهم القرشي ، من مثل قصيدة مالك بن الريب ، حيث قال أبو عبيدة(( الذي قاله ثلاثة عشر بيتا والباقي منحول ولّده الناس عليه)) ومن مثل قصيدة عمرو بن امرؤ القيس الخزرجي، حيث إن الأبيات 1،2،4،6،7، وردت في ديوان قيس بن الخطيم.
    التعديل الأخير تم بواسطة بوح الذات ; 07-10-2006 الساعة 07:06 PM
    لقد كُنتَ في صميم القلبِ و لهذا لم يستطع أن يعثُر عليكَ قلبي حين كان يجوبُ الآفاق ، لقد اختفيت عن حُبّي و آمالي حتّى النهاية لأنك كُنتَ موجُوداً فيها ، لقد كُنت أعمق بهجةٍ في لُعبةِ شبابي و حين كُنتُ مشغولةً باللُّعبةِ كانت البهجةُ قد تسلّلت إلى قلبي ، لقد كُنت تُغنّي فِي كُلّ نشوةٍ مِن حياتي ، أمّا أنا فقد نسيتُ أن أُغنّي مِن أجلك

  7. #27
    لا يزالُ العودُ أخضَر
    حالة الإتصال: Eetilafiya^Forever غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 840
    تاريخ التسجيل: Jan 2006
    الاقامة: AL_EETILAFIYA
    المشاركات: 1,442
    التقييم: 10

    آخر مواضيعي
     
    coming soon ...

    عزيزتي/ إئتلافية فور إبفر
    أشتعل المكان نوراً بحضوركِ الجميل

    جزاج الله خير .. 8-)

    *رأيت موضوعي هذا في المنام أكثر من مره :? :?:
    لذلك أعود بحماس أكبر من أجل إكماله :arrow:


    ليــــــــــــش ؟؟؟؟

    إن المباديء و الأفكار في ذاتها _ بلا عقيدة دافعة_ مجرد كلمات خاوية أو على الأكثر معانٍ ميته !
    و الذي يمنحها الحياة هي حرارة الإيمان المشعة من قلب إنسان !
    لن يؤمن الآخرون بمبدأ أو فكرة تنبت في ذهن بارد , لا في قلب مشع !
    _سيد قطب_

    كأن ما يملأ النفس يملؤ الكون !

    " إننا لا نكتُب بالمداد , ولكن بدَمِ القَلب ,
    فعُذراً إن ظهرت آثارُ الجراح في سُطورنا "
    _عصام العطّار_




    :: وداعـــــاً ::

  8. #28
    أدركُ بأن هُناك مكاناً لك
    حالة الإتصال: بوح الذات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 697
    تاريخ التسجيل: Oct 2005
    الاقامة: في تلك الذّاكرة التي لا حدّ لها
    المشاركات: 649
    التقييم: 10

    آخر مواضيعي
     
    coming soon ...

    خارج النص


    لست أدري لماذا رأيت موضوعي في المنام ثلاث مرات!!
    ربما لأني كنت أنوي عدم إكماله عندما قمتُ بتوقيفه لفتره بسيطة ليقفز
    ( نثار من الأدب) في الحلم طالباً إياي الإستمرار وعدم إيقافه :mrgreen: :mrgreen:
    التعديل الأخير تم بواسطة بوح الذات ; 07-20-2006 الساعة 03:42 PM
    لقد كُنتَ في صميم القلبِ و لهذا لم يستطع أن يعثُر عليكَ قلبي حين كان يجوبُ الآفاق ، لقد اختفيت عن حُبّي و آمالي حتّى النهاية لأنك كُنتَ موجُوداً فيها ، لقد كُنت أعمق بهجةٍ في لُعبةِ شبابي و حين كُنتُ مشغولةً باللُّعبةِ كانت البهجةُ قد تسلّلت إلى قلبي ، لقد كُنت تُغنّي فِي كُلّ نشوةٍ مِن حياتي ، أمّا أنا فقد نسيتُ أن أُغنّي مِن أجلك

  9. #29
    لا يزالُ العودُ أخضَر
    حالة الإتصال: Eetilafiya^Forever غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 840
    تاريخ التسجيل: Jan 2006
    الاقامة: AL_EETILAFIYA
    المشاركات: 1,442
    التقييم: 10

    آخر مواضيعي
     
    coming soon ...

    بوح مسحي الكلام الي كاتبته حقي .. :d ( الله يهداج جان دزيتي رساله خاصه !! )


    وانا بالمسنجر .. اشرحلك خطوه خطوه ومع بعض انطبق
    ( اهوه سهل بسرعه راح تتعلمين =) )

    إن المباديء و الأفكار في ذاتها _ بلا عقيدة دافعة_ مجرد كلمات خاوية أو على الأكثر معانٍ ميته !
    و الذي يمنحها الحياة هي حرارة الإيمان المشعة من قلب إنسان !
    لن يؤمن الآخرون بمبدأ أو فكرة تنبت في ذهن بارد , لا في قلب مشع !
    _سيد قطب_

    كأن ما يملأ النفس يملؤ الكون !

    " إننا لا نكتُب بالمداد , ولكن بدَمِ القَلب ,
    فعُذراً إن ظهرت آثارُ الجراح في سُطورنا "
    _عصام العطّار_




    :: وداعـــــاً ::

  10. #30
    أدركُ بأن هُناك مكاناً لك
    حالة الإتصال: بوح الذات غير متواجد حالياً
    رقم العضوية: 697
    تاريخ التسجيل: Oct 2005
    الاقامة: في تلك الذّاكرة التي لا حدّ لها
    المشاركات: 649
    التقييم: 10

    آخر مواضيعي
     
    coming soon ...

    لستُ أدري أحببت أن أخبرك بمجرد ما رأيتُ إقتباسك
    ( خاصة وأني لا أراك في ال msn ) :arrow:

    * كنتُ أنوي إخبار منطلقة بمسح الرد بعد قراءتكِ له :o
    لقد كُنتَ في صميم القلبِ و لهذا لم يستطع أن يعثُر عليكَ قلبي حين كان يجوبُ الآفاق ، لقد اختفيت عن حُبّي و آمالي حتّى النهاية لأنك كُنتَ موجُوداً فيها ، لقد كُنت أعمق بهجةٍ في لُعبةِ شبابي و حين كُنتُ مشغولةً باللُّعبةِ كانت البهجةُ قد تسلّلت إلى قلبي ، لقد كُنت تُغنّي فِي كُلّ نشوةٍ مِن حياتي ، أمّا أنا فقد نسيتُ أن أُغنّي مِن أجلك

+ الرد على الموضوع
صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1 2 3 4 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. جماليات الأدب العربي
    بواسطة CiViLiYa في المنتدى ~ قسم Tomorrow's Engineers ~
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 07-14-2008, 10:38 PM
  2. الأدب لو سمحتوا....!!!
    بواسطة Al3gelzeenh في المنتدى ~ القسم : الأدبي و الثقافي ~
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 02-25-2007, 12:52 PM
  3. الأدب الإسلامي العالمي
    بواسطة همسة في المنتدى ~ القسم : الأدبي و الثقافي ~
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-23-2007, 10:33 PM
  4. الأدب الساخر
    بواسطة همسة في المنتدى ~ القسم : الأدبي و الثقافي ~
    مشاركات: 21
    آخر مشاركة: 12-24-2006, 01:04 PM
  5. ليس من الأدب !!!
    بواسطة صوت العلميه في المنتدى ~القسم :النقاشي ~
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 04-08-2005, 01:12 AM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك